الأردنالمانشيت الرئيسي

انتهاء انتداب القس فائق حداد في مجلس رؤساء الكنائس في الأردن

الراعي الذهبي


داُود كُتّاب- ملح الارض


قال الإيكونومس إبراهيم دبّور أمين عام مجلس رؤساء الكنائس أنه جرى تغيير في عضوية المجلس. وقال د. دبّور ل ملح الأرض أن المطران حسام نعوم مطران الكنيسة الأسقفية العربية الإنجيلية أعلن انتهاء انتداب القس فائق حداد في عضوية المجلس. وقال الأب دبّور ل ملح الأرض أن المطران نعوم نفسه سيشغل المنصب في الأردن ولغاية تعيين بديل عنه.

من اليسار المطران المعين جمال خضر والمطران حسام نعوم والمطران خريستفوروس عطالله مع الأمين يوسف شواربة


هذا وقد قام المشاركين بعد الانتهاء من الجلسة بزيارة أمانة العاصمة حيث تم مباركة إعادة تعيين المهندس شواربه وقد حضر اللقاء المهندس رائد حدادين.

وفي لقاء ل ملح الارض مع المطران حسام نعوم فضل عدم التحدث في الموضوع معتبراً أن الموضوع أمر “داخلي كنسي.” و تعذر التواصل مع القس فائق حداد راعي كنيسة الفادي الإنجيلية في جبل عمان.

الراعي البرونزي

وكان المجلس انعقد في مقر مطرانية الروم الأرثوذكس ظهر الإثنين.

وأفاد الدكتور دبّور أنه لم يتم اتخاذ اي قرار في جلسة المجلس الإثنين وأن النقاش مستمر في العديد من المواضيع التي تهم الكنائس والمجتمع المسيحي.

تكافح مجلة “ملح الأرض” من أجل الاستمرار في نشر تقارير تعرض أحوال المسيحيين العرب في الأردن وفلسطين ومناطق الجليل، ونحرص على تقديم مواضيع تزوّد قراءنا بمعلومات مفيدة لهم ، بالاعتماد على مصادر موثوقة، كما تركّز معظم اهتمامها على البحث عن التحديات التي تواجه المكون المسيحي في بلادنا، لنبقى كما نحن دائماً صوت مسيحي وطني حر يحترم رجال الدين وكنائسنا ولكن يرفض احتكار الحقيقة ويبحث عنها تماشيًا مع قول السيد المسيح و تعرفون الحق والحق يحرركم
من مبادئنا حرية التعبير للعلمانيين بصورة تكميلية لرأي الإكليروس الذي نحترمه. كما نؤيد بدون خجل الدعوة الكتابية للمساواة في أمور هامة مثل الإرث للمسيحيين وأهمية التوعية وتقديم النصح للمقبلين على الزواج وندعم العمل الاجتماعي ونشطاء المجتمع المدني المسيحيين و نحاول أن نسلط الضوء على قصص النجاح غير ناسيين من هم بحاجة للمساعدة الإنسانية والصحية والنفسية وغيرها.
والسبيل الوحيد للخروج من هذا الوضع هو بالتواصل والنقاش الحر، حول هويّاتنا وحول التغييرات التي نريدها في مجتمعاتنا، من أجل أن نفهم بشكل أفضل القوى التي تؤثّر في مجتمعاتنا،.
تستمر ملح الأرض في تشكيل مساحة افتراضية تُطرح فيها الأفكار بحرّية لتشكل ملاذاً مؤقتاً لنا بينما تبقى المساحات الحقيقية في ساحاتنا وشوارعنا بعيدة المنال.
كل مساهماتكم تُدفع لكتّابنا، وهم شباب وشابات يتحدّون المخاطر ليرووا قصصنا.

زر الذهاب إلى الأعلى
Skip to content