اخبار مسيحيةالمانشيت الرئيسيفلسطين

الطوائف المسيحية تحتفل بعيد القديس جاورجيوس في بيت لحم- صور

الراعي الذهبي

جوسلين قسيس- بيت لحم – ملح الأرض

تحتفل طوائف مسيحية يومي الخميس والجمعة بعيد القديس جاورجيوس أو كما يعرف “عيد الخضر”، حيث يجتمع المئات من المسيحيين لأداء الطقوس الدينية وبعض التقاليد في كنيسة ودير “مار جريس” التي تقع في بلدة الخضر جنوب مدينة بيت لحم.

تتخلل الاحتفالات ممارسة الطقوس الدينية من خلال القداس والصلاة بمشاركة رجال الدين وعدد من أبناء الطائفة يتخللها عادات عديدة متبعة، كالقيد الحديدي والنذور بالأغنام، وإضاءة الشموع، بالإضافة إلى لباس الزي الاخضر للاطفال وقص الشعر وأرغفة الخبز التي تسمى بـ “قدّاس” وعليها ختم القديس جورج.

كما يتم خلال الاحتفال ما يسمى مفهوم “النذر” حيث يسير المواطنون من أماكن سكنهم في مدن بيت لحم وبيت ساحور وبيت جالا الى الكنيسة.

وفي جو احتفالي، تمتلئ المنطقة الواصلة الى دير القديس جاورجيوس في البلدة القديمة تحديدا بما يسمى “منطقة التل”، بالبسطات التجارية، ويتحول كسوق تجاري يتسوق منه المحتلفون الذين يأتون من المدن المختلفة، حيث تباع الحلويات والمأكولات وألعالب الأطفال.

الراعي البرونزي

يمثل هذا العيد جزءاً من التراث والموروث الفلسطيني الديني، ويحرص المسيحيون على إعادة امجاده من كل عام.

تصوير جوسلين قسيس

داخل كنيسة مار جريس حيث اجتمع المؤمنون لاداء الصلاة
اضاءة الشموع من قبل المؤمنين داخل الكنيسة
داخل كنيسة مار جريس حيث اجتمع المؤمنون لاداء الصلاة
البسطات التجارية في منطقة التل
الاحتفالات خارج الكنيسة
نقوش ورسومات شرقية على قباب كنيسة مار جريس من الداخل حيث تميزها عن باقي الكنائس بالطابع المحلي
 نقوش ورسومات شرقية على قباب كنيسة مار جريس من الداخل حيث تميزها عن باقي الكنائس بالطابع المحلي
كنيسة مار جريس من الداخل
القيد في كنيسة الخضر
مدخل الكنيسة
الساحة الخارجية للكنيسة
الساحة الخارجية للكنيسة
سطح الكنيسة
سطح الكنيسة

تكافح مجلة “ملح الأرض” من أجل الاستمرار في نشر تقارير تعرض أحوال المسيحيين العرب في الأردن وفلسطين ومناطق الجليل، ونحرص على تقديم مواضيع تزوّد قراءنا بمعلومات مفيدة لهم ، بالاعتماد على مصادر موثوقة، كما تركّز معظم اهتمامها على البحث عن التحديات التي تواجه المكون المسيحي في بلادنا، لنبقى كما نحن دائماً صوت مسيحي وطني حر يحترم رجال الدين وكنائسنا ولكن يرفض احتكار الحقيقة ويبحث عنها تماشيًا مع قول السيد المسيح و تعرفون الحق والحق يحرركم
من مبادئنا حرية التعبير للعلمانيين بصورة تكميلية لرأي الإكليروس الذي نحترمه. كما نؤيد بدون خجل الدعوة الكتابية للمساواة في أمور هامة مثل الإرث للمسيحيين وأهمية التوعية وتقديم النصح للمقبلين على الزواج وندعم العمل الاجتماعي ونشطاء المجتمع المدني المسيحيين و نحاول أن نسلط الضوء على قصص النجاح غير ناسيين من هم بحاجة للمساعدة الإنسانية والصحية والنفسية وغيرها.
والسبيل الوحيد للخروج من هذا الوضع هو بالتواصل والنقاش الحر، حول هويّاتنا وحول التغييرات التي نريدها في مجتمعاتنا، من أجل أن نفهم بشكل أفضل القوى التي تؤثّر في مجتمعاتنا،.
تستمر ملح الأرض في تشكيل مساحة افتراضية تُطرح فيها الأفكار بحرّية لتشكل ملاذاً مؤقتاً لنا بينما تبقى المساحات الحقيقية في ساحاتنا وشوارعنا بعيدة المنال.
كل مساهماتكم تُدفع لكتّابنا، وهم شباب وشابات يتحدّون المخاطر ليرووا قصصنا.

زر الذهاب إلى الأعلى
Skip to content