اجتماعياتفلسطين

الكنيسة المشيخية في الأراضي المقدسة تعقد مؤتمرها الروحي لابناء الرعية

الراعي الذهبي

خاص ملح الأرض

اختتمت الكنيسة المشيخية في الأراضي المقدسة مؤتمرها الروحي لابناء الرعية تحت شعار (فَقَطْ عِيشُوا كَمَا يَحِقُّ لإِنْجِيلِ الْمَسِيحِ. فيلبي ١: ٢٧). وكان الضيف المتكلم القس نزار شاهين وذلك في القرية السياحية اريحا في بتاريخ ٨ -١٠/ ٨/ ٢٠٢٢.
وكانت الدروس والعظات مرتكزة على شعار المؤتمر المذكور أعلاه. حيث افتتح المؤتمر راعي الكنيسة القسيس جورج عوض بكلمة تشجيعية حول المؤتمر والخدمة المسيحية.

القس نزار شاهين


وشدد القسيس نزار شاهين خلال ٤ اجتماعات على أهمية العيش حسب كلمة الله في وسط تحديات العالم وان نكون عاملين بكلمة ومبنيين على اساس كلمة الله التي تغير وتشدد وتثبت القلوب. وايضا تمركزت على رسالة فيلبي وتحديات التي واجهات الكنيسة وايضا الرسول بولس خلال سجنه .
قادة العبادة والتسبيح خلال المؤتمر الاخ داني عاقلة والاخ الياس كسابرة والأخت ريما قطان والأخ ديفيد عازر.
وتحضير اللعاب المسائية الاخ موسى كسابرة .
وفي نهاية المؤتمر قدمة القسيس جورج درع شكر وتقدير ومحبة للأخ القس نزار شاهين لأجل تعب محبته لأجل الكلمة خلال المؤتمر.

من جلسات المؤتمر

تكافح مجلة “ملح الأرض” من أجل الاستمرار في نشر تقارير تعرض أحوال المسيحيين العرب في الأردن وفلسطين ومناطق الجليل، ونحرص على تقديم مواضيع تزوّد قراءنا بمعلومات مفيدة لهم ، بالاعتماد على مصادر موثوقة، كما تركّز معظم اهتمامها على البحث عن التحديات التي تواجه المكون المسيحي في بلادنا، لنبقى كما نحن دائماً صوت مسيحي وطني حر يحترم رجال الدين وكنائسنا ولكن يرفض احتكار الحقيقة ويبحث عنها تماشيًا مع قول السيد المسيح و تعرفون الحق والحق يحرركم
من مبادئنا حرية التعبير للعلمانيين بصورة تكميلية لرأي الإكليروس الذي نحترمه. كما نؤيد بدون خجل الدعوة الكتابية للمساواة في أمور هامة مثل الإرث للمسيحيين وأهمية التوعية وتقديم النصح للمقبلين على الزواج وندعم العمل الاجتماعي ونشطاء المجتمع المدني المسيحيين و نحاول أن نسلط الضوء على قصص النجاح غير ناسيين من هم بحاجة للمساعدة الإنسانية والصحية والنفسية وغيرها.
والسبيل الوحيد للخروج من هذا الوضع هو بالتواصل والنقاش الحر، حول هويّاتنا وحول التغييرات التي نريدها في مجتمعاتنا، من أجل أن نفهم بشكل أفضل القوى التي تؤثّر في مجتمعاتنا،.
تستمر ملح الأرض في تشكيل مساحة افتراضية تُطرح فيها الأفكار بحرّية لتشكل ملاذاً مؤقتاً لنا بينما تبقى المساحات الحقيقية في ساحاتنا وشوارعنا بعيدة المنال.
كل مساهماتكم تُدفع لكتّابنا، وهم شباب وشابات يتحدّون المخاطر ليرووا قصصنا.

زر الذهاب إلى الأعلى
Skip to content