الأردنالمانشيت الرئيسي

فعاليات شعبية تحيي الذكرى السادسة لاغتيال الصحفي ناهض حتر- صور

الراعي الذهبي

خاص ملح الأرض

أحيت فعاليات شعبية وحزبية وصحفية يوم الاحد الخامس والعشرين من أيلول الذكرى السنوية السادسة لاغتيال الصحفي الأردني ناهض حتر والذي اغتاله أحد الأشخاص أثناء دخوله إلى قصر العدل في عمان للمثول أمام المحكمة وذلك على خلفية كتابته لمنشور على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك.

البداية كانت بزيارة فعاليات حزبية ونقابية وإعلاميين بتنظيم من “لجنة المتابعة الوطنيّة” ضريح الراحل حتّر في مدينة الفحيص، تحدثوا من خلاله عن مواقفه وأبرز محطاته مستنكرين اغتيال الكلمة وحرية الرأي من خلال قتل حتّر.

الصحفي وائل منسي وهو من أصدقاء حتر قال لـ ملح الأرض  “كنت قد عرفت ناهض حتر في بدايات حياتي العملية في أول التسعينات، وأختلفت قليلا وتوافقت كثيرا مع فكره وطروحاته. نختلف بالرأي،  لكن نحتكم الى القانون، نحن ضد المحرضين ومع دولة المواطنة وسيادة القانون، لروح ناهض حتر الرحمة والسلام”.

الشيخ مصطفى أبو رمان والذي شارك في أخذ مراسم عزاء ناهض حتر وصف الكاتب الراحل في كلمات خصّها لـ ملح الأرض ” ناهض كان مسيحي المنشأ مسلم الهوية والثقافة أردني العشق والهوى وفلسطين قضيته”.

الراعي البرونزي

كما شارك أبو رمان مع الفعاليات وكان من بين الشخصيات التي زارت قبر حتّر، حيث قرأ الفاتحة على روحه وطلب من الجميع أن يقرأ كل في محرابه”.

الشيخ مصطفى أبو رمان يقرأ الفاتحة وطلب من كل شخص أن يقرأ في محرابه

وفي نفس السياق نظمت دارة حمزة ندوة بعنوان “الذكرى السادسة لوفاة الصحفي ناهض حتر… مفكرا ومناضلا وطنيا” من خلال ندوة شارك فيها اصدقاءه ورفاقه وهم الدكتور جورج الفار، وأحمد ابو خليل، وابراهيم الغرايبة وسعود قبيلات، فيما أدار الندوة عماد الحطبة.

وحضر الفعالية العديد من أهالي مدينة الفحيص والفعاليات الشعبية والحزبية وعدد من الوسط الصحفي الذين تحدثوا باسهاب عن مناقب الفقيد ومسيرته المهنية والحياتية وبصماته الايجابية.

من هو ناهض حتر؟

ناهض حتر (1960 – 25 سبتمبر 2016) هو كاتب وصحفي يساري أردني ولد لعائلة مسيحيّة تنحدر من مدينة الفحيص القريبة من العاصمة عمان ، خريج الجامعة الأردنية قسم علم الاجتماع والفلسفة، ماجستير فلسفة في الفكر السلفي المعاصر. سجن مرات عديدة أطولها في الأعوام 1977 و1979 و1996. تعرض لمحاولة اغتيال سنة 1998 أدت به إلى إجراء سلسلة من العمليات الجراحية.

الراعي البرونزي

الصور من الصحفي حازم عكروش خاص لـ ملح الأرض

هاشم عصام التل
الشيخ مصفى ابو رمان بجانبه حيدر الزبن وسالم العيفة من المتقاعدين العسكريين
الناشط محمد السنيد
الحضور يستمعون لكلمة هاشم التل
جانب من الحضور

الحضور يتجمهرون بالقرب من ضريح حتر
جانب من الحضور
كلمات المشاركون
ضريح ناهض حتر
ندوة يتحدث فيها: سعود قبيلات احمد ابو خليل ابراهيم غرايبة د جورج الفار
مدير الجلسة د عماد الحطبة
حضور ندوة دارة حمزة في الفحيص بعنوان”الذكرى السادسة لوفاة الصحفي ناهض حتر… مفكرا ومناضلا وطنيا”
حضور ندوة دارة حمزة في الفحيص
حضور نسوي أيضا في حضور ندوة الفحيص عن ناهض حتر
حضور ندوة دارة حمزة في الفحيص
حضور ندوة دارة حمزة في الفحيص

المتحدثون في الندوة – تصوير عاهد الفرح
المتحدثون في الندوة – تصوير عاهد الفرح
جانب من الحضور المتحدثون في الندوة – تصوير عاهد الفرح
المتحدثون: سعود قبيلات احمد ابو خليل ابراهيم غرايبة د جورج الفار
مدير الجلسة د عماد الحطبة- تصوير عاهد الفرح

الراعي البرونزي

تكافح مجلة “ملح الأرض” من أجل الاستمرار في نشر تقارير تعرض أحوال المسيحيين العرب في الأردن وفلسطين ومناطق الجليل، ونحرص على تقديم مواضيع تزوّد قراءنا بمعلومات مفيدة لهم ، بالاعتماد على مصادر موثوقة، كما تركّز معظم اهتمامها على البحث عن التحديات التي تواجه المكون المسيحي في بلادنا، لنبقى كما نحن دائماً صوت مسيحي وطني حر يحترم رجال الدين وكنائسنا ولكن يرفض احتكار الحقيقة ويبحث عنها تماشيًا مع قول السيد المسيح و تعرفون الحق والحق يحرركم
من مبادئنا حرية التعبير للعلمانيين بصورة تكميلية لرأي الإكليروس الذي نحترمه. كما نؤيد بدون خجل الدعوة الكتابية للمساواة في أمور هامة مثل الإرث للمسيحيين وأهمية التوعية وتقديم النصح للمقبلين على الزواج وندعم العمل الاجتماعي ونشطاء المجتمع المدني المسيحيين و نحاول أن نسلط الضوء على قصص النجاح غير ناسيين من هم بحاجة للمساعدة الإنسانية والصحية والنفسية وغيرها.
والسبيل الوحيد للخروج من هذا الوضع هو بالتواصل والنقاش الحر، حول هويّاتنا وحول التغييرات التي نريدها في مجتمعاتنا، من أجل أن نفهم بشكل أفضل القوى التي تؤثّر في مجتمعاتنا،.
تستمر ملح الأرض في تشكيل مساحة افتراضية تُطرح فيها الأفكار بحرّية لتشكل ملاذاً مؤقتاً لنا بينما تبقى المساحات الحقيقية في ساحاتنا وشوارعنا بعيدة المنال.
كل مساهماتكم تُدفع لكتّابنا، وهم شباب وشابات يتحدّون المخاطر ليرووا قصصنا.

زر الذهاب إلى الأعلى
Skip to content