اجتماعياتاخبار مسيحيةالمانشيت الرئيسيشخصيات مسيحيةفلسطين

فيرا بابون في نعي مطران كنيسة المهد “عرفناه اباً وراعياً غيوراً ومنتمياً الى رسالة ايمانه وإنسانيته”

الراعي الذهبي

نعت اللجنة الرئاسية العليا لمتابعة شؤون الكنائس في فلسطين، ممثلة برئيسها الوزير د. رمزي خوري، نيافة المطران ثيوفيلكتس الوكيل البطريركي السابق في بيت لحم، وتتقدم اللجنة من غبطة البطريرك كيريوس كيريوس ثيوفيلوس الثالث، بطريرك القدس والأراضي المقدسة والأردن، ومن كافة الكهنة والاباء، وكافة الكنيسة الرومية الأرثوذكسية بأصدق مشاعر التعزية والمواساة.

الرئيسة االسابقة  لبلدية بيت لحم فيرا بابون قالت للمغطس إن نيافة المطران ثيوفليكتوس رحمه الله، قضى ستة عشر عاماً وكيلاً بطريركياً لبطريركية الروم الأورثوذكس في بيت لحم وكان مطراناً لكنيسة المهد ومغارتها المقدسة. “عرفته كإبنة لبيت لحم وكرئيسة لبلدية بيت لحم ولم أعرف فيه إلا الغيور والمنتمي إلى رسالة إيمانية وإنسانية سيذكرها من يعيش في بيت لحم والوطن قاطبة. إعتبر بيت لحم مدينته التي لم يولد فيها بل من سيموت ويدفن في رحمها وفي تربة كنيستها.كان يُجيد الوفاء الإنساني فحَضنَ الصغير كما الكبير والشباب كما الرجال.عرفناه أباً ومطراناً لكنيسة المهد عاش بيننا ومعنا ولنا فكان خير الراعي والأب .”

فيرا بابون جالسة ليسار المطران

تم ترميم كنيسة المهد من قبل اللجنة الرئاسية لترميم كنيسة المهد في فترة ولايته فكان معنا في كل صغيرة وكبيرة. حجارته الحية كانوا الركن الأساسي في حياته فخدم وساعد وأرشد ليصنع منظومة إيمانية وإجتماعية تحمل بيت لحم ورسالتها في كافة تجلياتها.الرحمة لروحه مع الأبرار والقديسين.

مع مدير الامن الوقائي الفلسطيني

الراعي البرونزي

يقول المطران عطاالله حنا للمغطس ان كان له صداقة خاصة مع المطران الراحل. “انتُخبنا مطارنة معاً وارتسمنا في نفس الفترة. كان لي صداقة قوية معه. كنت أشارك في العيد وفي المناسبات وامثله فيها وانقل تحيته وبركته. كان متفهم جدا للقضة الفلسطينية ويعتبر نفسه صديق وانه فلسطيني حيث كان يقول انا قضيت معظم حياتي في فلسطين أكثر من اليونان. في بيت لحم له 16 سنه من العمل الجاد حيث اجرى تغييرات كبيرة رمم الدير واهتم كثيرا بالشبيبة والكهنة كان مع الشعب ولم يكن بعيد عن الناس وكان متفهماً جدا للقضية الفلسطينية وهو قادم من بيئة قروية وكان يحب العفوية والبساطة الفلسطينية وكان يتفاعل إيجابيا مع كل من كان يقرع بابه.”

وقال داني قمصية صاحب ومدير عام راديو موال في بيت لحم للمغطس ان المطران كان محبوب لدى اهل بيت لحم وفلسطين:

” له معزة خاصة لدى ابناء بيت لحم بشكل عام وخصوصاً الشباب حيث كان له نشاطات مختلفة وخاصة بالشباب الارثوذكس.”

الراعي البرونزي

وقال للمغطس المهندس نضال قاقيش عضو مجلس بلدية السلط الاسبق وعضو اللجنةالارثوذكسية “ان التاريخ سيسجل للمطران الراحل دوره المحوري في اعادة بناء وتاهيل كنيسة المهد في بيت لحم. له الرحمة ونصلي ان يكون مع القديسيين والابرار”

مع محافظ بيت لحم جبرين البكري

,وافاد راديو موال في بيت لحم تفاصيل الجناز كما يلي:

ستقام يوم السبت الموافق 9-10-2021 مراسم جنازة المرحوم المطران ثيوفيلكتوس رئيس أساقفة نهر الأردن الوكيل البطريركي في مدينة بيت لحم وذلك في كنيسة قسطنطين وهيلانة في دار البطريركية في القدس. وسيترأس غبطة بطريرك القدس كيريوس كيريوس ثيوفيليوس الثالث مراسم الجنازة، وبعد الانتهاء من المراسم سيتم نقل الجثمان إلى مدينة بيت لحم ليوارى الثرى في حديقة كنيسة المهد.

الراعي البرونزي

ولد المطران في منطقة كوزاني اليونانية عام 1951 وتراس كنيسة القيامة وكنيسة مار نيقولا قبل ان يتم تعينه مطراناً لكنيسة المهد في بيت لحم. كما شغل منصب رئيس اساقفة نهر الاردن وتوفي اثر مرض عضال تفاقم بعد ان اصيب بفيروس كورونا.

مع عائلة دار حنانيا

الراعي البرونزي

تكافح مجلة “ملح الأرض” من أجل الاستمرار في نشر تقارير تعرض أحوال المسيحيين العرب في الأردن وفلسطين ومناطق الجليل، ونحرص على تقديم مواضيع تزوّد قراءنا بمعلومات مفيدة لهم ، بالاعتماد على مصادر موثوقة، كما تركّز معظم اهتمامها على البحث عن التحديات التي تواجه المكون المسيحي في بلادنا، لنبقى كما نحن دائماً صوت مسيحي وطني حر يحترم رجال الدين وكنائسنا ولكن يرفض احتكار الحقيقة ويبحث عنها تماشيًا مع قول السيد المسيح و تعرفون الحق والحق يحرركم
من مبادئنا حرية التعبير للعلمانيين بصورة تكميلية لرأي الإكليروس الذي نحترمه. كما نؤيد بدون خجل الدعوة الكتابية للمساواة في أمور هامة مثل الإرث للمسيحيين وأهمية التوعية وتقديم النصح للمقبلين على الزواج وندعم العمل الاجتماعي ونشطاء المجتمع المدني المسيحيين و نحاول أن نسلط الضوء على قصص النجاح غير ناسيين من هم بحاجة للمساعدة الإنسانية والصحية والنفسية وغيرها.
والسبيل الوحيد للخروج من هذا الوضع هو بالتواصل والنقاش الحر، حول هويّاتنا وحول التغييرات التي نريدها في مجتمعاتنا، من أجل أن نفهم بشكل أفضل القوى التي تؤثّر في مجتمعاتنا،.
تستمر ملح الأرض في تشكيل مساحة افتراضية تُطرح فيها الأفكار بحرّية لتشكل ملاذاً مؤقتاً لنا بينما تبقى المساحات الحقيقية في ساحاتنا وشوارعنا بعيدة المنال.
كل مساهماتكم تُدفع لكتّابنا، وهم شباب وشابات يتحدّون المخاطر ليرووا قصصنا.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
Skip to content