اخبار مسيحية

كنيسة رقاد السيدة العذراء للروم الأرثوذكس في المفرق تحتفل بالأعياد الوطنية

الراعي الذهبي

رعى محافظ المفرق سلمان النجادا احتفالية كنيسة رقاد السيدة العذراء للروم الأرثوذكس بمناسبة أعياد الوطن. 

 في بداية الحفل القى الاب ذيمتريوس سماوي راعي كنيسة السيدة العذراء للروم الأرثوذكس كلمة قال فيها ” في كل عام  يقوم أبناء هذه الكنيسة بالتعبير عن حبهم وعشقهم لهذا الوطن الرائع ويعبرون عن الانتماء  والتاييد لصاحب الجلالة الهاشمية الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم حفظه الله ورعاه وولي عهده المحبوب  سمو الامير الحسين بن عبدالله الثاني المعظم حفظه الله ورعاه “.

 وأشار الاب سماوي  إلى أهمية هذه المناسبات الوطنية وأثرها ودورها في حياة الأردنيين، منوهاً أن الجامع والمشترك بينها هو الأمن والاستقرار والذي يتمتع به الأردن بالرغم من مشاكل العالم الملتهبة.   وتطرق الاب سماوي إلى الإنجازات كافة والتطور والنمو الذي يشهده الأردن من الخدمات واستقرار الأمن الغذائي  واستعياب موجات هجرة اللاجئين والتعامل معها وبكل حكمة فكان الأردن واحة أمن واستقرار. 

اثناء الافتتاح

 وتابع الاب سماوي حديثه قائلاً ” ان الثورة العربية الكبرى والتي كانت نتيجتها طرد العثمانيين من بلادنا بقيادة الشريف الحسين بن علي وهذا لم يكن الأردن لوحده بل تم طردهم من كل البلدان العربية وعادت القومية إلى هذه البلاد، وفي عيد الاستفلال تم طرد المستعمر البريطاني من الأردن لنتمتع بالإرادة والحرية، وفي يوم الجيش نوجه تحية كبيرة للتضحيات التي يقوم أفراد الجيش العربي في حماية حدودنا ولا ننسى الأجهزة الأمنية  لتوفير الحياة الكريمة للمواطنين”  وأكد الاب سماوي  جلالة الملك راعي المقدسات الإسلامية  والمسيحية في القدس الشريف، مبينا اننا نرى في شخصية الملك العطف والابوة والتواضع وغيرها من الأمور الإنسانية والتي تظهر علاقة ملكنا بشعبه، مؤكدين التفافنا حول القيادة الهاشمية الحكيمة.  

وتقدم الاحتفال عزف السلام الملكي لمجموعة كشافة ومرشدات رقاد السيدة العذراء وتراتيل جوقة رقاد السيدة وكلمات واغاني وطنية وشعبية قدمها طلاب مدرسة الأحد نالت إعجاب الحضور.

الراعي البرونزي

 وعلى هامش الحفل  افتتح النجادا  البازار التراثي حيث شمل على عرض الحرف اليدوية والشعبية والمأكولات والحلويات الشعبية.  وحضر الأحتفال رئيس بلديه المفرق الكبرى ناصر الدين اخو رشيدة ومدير شرطه الباديه الشماليه العميد علي المناصير و مدير شرطة محافظه المفرق العقيد ايمن العلاونه والنائب ريم العموش وعدد من الشيوخ والوجهاء والمدعوين من أبناء المحافظة.

المصدر: الانباط

كشافة ومرشدات رقاد السيدة العذراء يقدمون تراتيل جوقة رقاد السيدة وكلمات واغاني وطنية وشعبية

تكافح مجلة “ملح الأرض” من أجل الاستمرار في نشر تقارير تعرض أحوال المسيحيين العرب في الأردن وفلسطين ومناطق الجليل، ونحرص على تقديم مواضيع تزوّد قراءنا بمعلومات مفيدة لهم ، بالاعتماد على مصادر موثوقة، كما تركّز معظم اهتمامها على البحث عن التحديات التي تواجه المكون المسيحي في بلادنا، لنبقى كما نحن دائماً صوت مسيحي وطني حر يحترم رجال الدين وكنائسنا ولكن يرفض احتكار الحقيقة ويبحث عنها تماشيًا مع قول السيد المسيح و تعرفون الحق والحق يحرركم
من مبادئنا حرية التعبير للعلمانيين بصورة تكميلية لرأي الإكليروس الذي نحترمه. كما نؤيد بدون خجل الدعوة الكتابية للمساواة في أمور هامة مثل الإرث للمسيحيين وأهمية التوعية وتقديم النصح للمقبلين على الزواج وندعم العمل الاجتماعي ونشطاء المجتمع المدني المسيحيين و نحاول أن نسلط الضوء على قصص النجاح غير ناسيين من هم بحاجة للمساعدة الإنسانية والصحية والنفسية وغيرها.
والسبيل الوحيد للخروج من هذا الوضع هو بالتواصل والنقاش الحر، حول هويّاتنا وحول التغييرات التي نريدها في مجتمعاتنا، من أجل أن نفهم بشكل أفضل القوى التي تؤثّر في مجتمعاتنا،.
تستمر ملح الأرض في تشكيل مساحة افتراضية تُطرح فيها الأفكار بحرّية لتشكل ملاذاً مؤقتاً لنا بينما تبقى المساحات الحقيقية في ساحاتنا وشوارعنا بعيدة المنال.
كل مساهماتكم تُدفع لكتّابنا، وهم شباب وشابات يتحدّون المخاطر ليرووا قصصنا.

زر الذهاب إلى الأعلى
Skip to content