الأردنالمانشيت الرئيسيكتب وفن

مشاركة فاعلة لـ “دار الكتاب المقدس” في معرض عمان الدولي للكتاب

الراعي الذهبي

روان العودات- ملح الأرض

شاركت جمعية دار الكتاب المقدس بمعرض عمان الدولي للكتاب 2022، والذي أقيم بتنظيم من اتحاد الناشرين الأردنيين بالتعاون مع وزارة الثقافة وأمانة عمان الكبرى من 1إلى 10 أيلول لتعتبر الجمعية الممثل المسيحي الوحيد الموجود بين أكثر من 400 دار نشر محلية وعربية ودولية.وقال عماد  طعمة مسؤول المبيعات في جمعية دار الكتاب المقدس لـ ملح الأرض: إن دار الكتاب المقدس تحرص على المشاركة بشكل منتظم وسنوي في المعرض وتكمن أهمية تلك المشاركة ليس فقط بكوننا الممثل المسيحي الوحيد الموجود حيث أننا دار النشر المسيحية الوحيدة المشاركة في هذا المعرض من بين أكثر من 400 دار نشر أخرى فنحن أيضا نهتم بتوفير الكلمة “الكتاب المقدس” والكتب المسيحية في المحافل المحلية كي تكون في متناول الجميع من رواد المعرض”.   

وتحدث طعمة لـ ملح الأرض عن أصناف الكتب الموجودة في طاولتهم في المعرض ” تتنوع الكتب الموجودة  ما بين كتب مسيحية وكتب دراسية من تفاسير، ودفاعيات، ومواضيع متعددة.  بالإضافة إلى أننا نقدم خصومات  على الكتب تتراوح ما بين 50% – 70%  الى جانب توزيعنا لقصص أطفال بشكل مجاني وبعضها بسعر رمزي يتراوح ما بين ربع دينار إلى دينار واحد فقط”. 

وحرصت جمعية دار الكتاب المقدس على تنظيم فعاليات مصاحبة لعرض الكتب، فتقول لين زريقات منسقة البرامج في الجمعية لـ ملح الأرض ” قمنا بتخصيص زاوية للأطفال تتضمن مسابقات وألعاب تفاعلية وهدايا تحفيزية لتشجيع التواصل فيما بينهم”.

فريق جمعية الكتاب المقدس يستقبلون زوار المعرض

وعند سؤالنا عن مدى إقبال الناس علق عماد قائلا ” يمكنني القول إن الإقبال كان جيدا نوعا ما  من المسيحيين و غير المسيحيين من جميع الخلفيات وذلك لأنه ربما تكون فرصة تواجدهم في المعرض هي الفرصة الأولى والوحيدة لهم  للحصول على هذه النوعية من الكتب وما يحتاج إليه أي زائر اومقيم ليبدأ رحلة اكتشافه  لأناس من خلفيات مختلفة عنه”.

الراعي البرونزي

ومن المعروف أن معرض عمان الدولي للكتاب أصبح الحدث الثقافي الأبرز محلياً، ومحطة مهمة على خريطة المعارض العربية والعالمية للقاء أطراف صناعة النشر.

احد زوار المعرض يتفقد محتويات الكتب
زوار المعرض
زوار المعرض
فريق جمعية الكتاب المقدس يستقبلون زوار المعرض

تكافح مجلة “ملح الأرض” من أجل الاستمرار في نشر تقارير تعرض أحوال المسيحيين العرب في الأردن وفلسطين ومناطق الجليل، ونحرص على تقديم مواضيع تزوّد قراءنا بمعلومات مفيدة لهم ، بالاعتماد على مصادر موثوقة، كما تركّز معظم اهتمامها على البحث عن التحديات التي تواجه المكون المسيحي في بلادنا، لنبقى كما نحن دائماً صوت مسيحي وطني حر يحترم رجال الدين وكنائسنا ولكن يرفض احتكار الحقيقة ويبحث عنها تماشيًا مع قول السيد المسيح و تعرفون الحق والحق يحرركم
من مبادئنا حرية التعبير للعلمانيين بصورة تكميلية لرأي الإكليروس الذي نحترمه. كما نؤيد بدون خجل الدعوة الكتابية للمساواة في أمور هامة مثل الإرث للمسيحيين وأهمية التوعية وتقديم النصح للمقبلين على الزواج وندعم العمل الاجتماعي ونشطاء المجتمع المدني المسيحيين و نحاول أن نسلط الضوء على قصص النجاح غير ناسيين من هم بحاجة للمساعدة الإنسانية والصحية والنفسية وغيرها.
والسبيل الوحيد للخروج من هذا الوضع هو بالتواصل والنقاش الحر، حول هويّاتنا وحول التغييرات التي نريدها في مجتمعاتنا، من أجل أن نفهم بشكل أفضل القوى التي تؤثّر في مجتمعاتنا،.
تستمر ملح الأرض في تشكيل مساحة افتراضية تُطرح فيها الأفكار بحرّية لتشكل ملاذاً مؤقتاً لنا بينما تبقى المساحات الحقيقية في ساحاتنا وشوارعنا بعيدة المنال.
كل مساهماتكم تُدفع لكتّابنا، وهم شباب وشابات يتحدّون المخاطر ليرووا قصصنا.

زر الذهاب إلى الأعلى
Skip to content