أسرى الاحتلالالمانشيت الرئيسي

ملح الارض تفتح ملف الأسرى الفلسطينيين المسيحيين في سجون الاحتلال

الراعي الذهبي

داود كُتّاب-ملح الأرض

بدأ موقع “ملح الارض” بالاهتمام بوضع السجناء الفلسطينيين المسيحيين منذ مدة حيث تم نشر تقارير إنسانية عن العديد من الأسرى ومنهم أبي العابودي وسامر العربيد وغيرهم.

واستمرارا في نفس الفكرة قررنا تجميع ونشر الجدول التالي لكافة الأسرى المسيحيين في سجون الاحتلال، علما أن هناك تذبذب في حالات التوقيف والسجن الاداري الا اننا اخترنا التركيز هنا على جدول الأسرى المحكومين، وتم إضافة سامر العربيد المعتقل منذ 2019 والذي لا زال لغاية الآن تحت الاعتقال رغم انه لم يتم اصدار أي حكم بحقه.

“كُنْتُ غَرِيبًا فَلَمْ تَأْوُونِي. عُرْيَانًا فَلَمْ تَكْسُونِي. مَرِيضًا وَمَحْبُوسًا فَلَمْ تَزُورُونِي.” (مت 25: 43

أجرى موقع “ملح الأرض” العديد من اللقاءات مع عائلات الأسرى، كما ونود أن نتوجه للقيادات الروحية المسيحية في فلسطين أن تتحرك من أجل زيارة الأسرى وعائلاتهم تمشيا مع قول السيد المسيح “كنت محبوسُا فلم تزوروني حِينَئِذٍ يُجِيبُونَهُ هُمْ أَيْضًا قَائِلِينَ: يَا رَبُّ، مَتَى رَأَيْنَاكَ جَائِعًا أَوْ عَطْشَانًا أَوْ غَرِيبًا أَوْ عُرْيَانًا أَوْ مَرِيضًا أَوْ مَحْبُوسًا وَلَمْ نَخْدِمْكَ؟ فقال لهم الْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: بِمَا أَنَّكُمْ فَعَلْتُمُوهُ بِأَحَدِ إِخْوَتِي هؤُلاَءِ الأَصَاغِرِ، فَبِي فَعَلْتُمْ.”

الراعي البرونزي
اسم المعتقلمواليدمكان الولادةتاريخ الاعتقالمدة الحكمالسجنالوضع العائلي
خالد حلبي23.6.1977القدس19/4/200228 سنةرامونمتزوج وهو في السجن
ابراهم مسعد4.2.1971رام الله1/6/2006مؤبدنفحة-النقبمتزوج / ثلاث أولاد وبنت.
مروان معدي15.4.1961القدس5/7/201222 سنةرامونمتزوج/ أب لثلاث أولاد
جون قاقيش18.8.1995القدس25/5/201511 سنةنفحةأعزب
نائل حلبي17.6.1987القدس29/10/20194.5 سنةرامونأعزب
سامر العربيد18/7/1975رام الله25/9/2019غير محكومنفحةمتزوج / أب لبنتين وولد

*المصدر: نادي الاسير الفلسطيني

تكافح مجلة “ملح الأرض” من أجل الاستمرار في نشر تقارير تعرض أحوال المسيحيين العرب في الأردن وفلسطين ومناطق الجليل، ونحرص على تقديم مواضيع تزوّد قراءنا بمعلومات مفيدة لهم ، بالاعتماد على مصادر موثوقة، كما تركّز معظم اهتمامها على البحث عن التحديات التي تواجه المكون المسيحي في بلادنا، لنبقى كما نحن دائماً صوت مسيحي وطني حر يحترم رجال الدين وكنائسنا ولكن يرفض احتكار الحقيقة ويبحث عنها تماشيًا مع قول السيد المسيح و تعرفون الحق والحق يحرركم
من مبادئنا حرية التعبير للعلمانيين بصورة تكميلية لرأي الإكليروس الذي نحترمه. كما نؤيد بدون خجل الدعوة الكتابية للمساواة في أمور هامة مثل الإرث للمسيحيين وأهمية التوعية وتقديم النصح للمقبلين على الزواج وندعم العمل الاجتماعي ونشطاء المجتمع المدني المسيحيين و نحاول أن نسلط الضوء على قصص النجاح غير ناسيين من هم بحاجة للمساعدة الإنسانية والصحية والنفسية وغيرها.
والسبيل الوحيد للخروج من هذا الوضع هو بالتواصل والنقاش الحر، حول هويّاتنا وحول التغييرات التي نريدها في مجتمعاتنا، من أجل أن نفهم بشكل أفضل القوى التي تؤثّر في مجتمعاتنا،.
تستمر ملح الأرض في تشكيل مساحة افتراضية تُطرح فيها الأفكار بحرّية لتشكل ملاذاً مؤقتاً لنا بينما تبقى المساحات الحقيقية في ساحاتنا وشوارعنا بعيدة المنال.
كل مساهماتكم تُدفع لكتّابنا، وهم شباب وشابات يتحدّون المخاطر ليرووا قصصنا.

زر الذهاب إلى الأعلى
Skip to content