الأردنالمانشيت الرئيسيكتب وفن

مهرجان الفحيص في دورته الثلاثين

الراعي الذهبي

 ينطلق مهرجان الفحيص في دورته الـ 30 والتي ستقام فعالياته في مدينة الفحيص خلال الفترة ما بين العاشر والسابع عشر من آب المقبل.

وقعت شركة الاعتماد المالي الاستثماري للوساطة المالية (سي أف أي الأردن) تفاقية رعاية مع إدارة مهرجان الفحيص “الاردن تاريخ وحضارة”، تكون فيه الشركة الراعي الرسمي لدورة المهرجان الثلاثين التي ستقام في مدينة الفحيص خلال الفترة ما بين العاشر والسابع عشر من آب المقبل.

 وجرت مراسم توقيع الاتفاقية في نادي شباب الفحيص بحضور السيد لؤي عازر- مدير عام شركة الاعتماد المالي الاستثماري للوساطة المالية (سي أف أي الاردن) والسيد أيمن سماوي مدير عام مهرجان الفحيص.

 استهل حفل التوقيع السيد عازر الذي ثمّن على أهمية توقيع هذه الاتفاقية قائلاً: “إن رعاية مهرجان الفحيص يأتي في إطار مساهماتها المتواصلة لدعم الفعاليات الوطنية بمختلف وجوهها الثقافية والاجتماعية، وتقديم التسهيلات اللازمة لإنجاح فعاليات المهرجان التي تسعد الأردنيين وعائلاتهم وزوار المملكة من السياح ” .

 بدوره، أكد السيد سماوي على أهمية التكامل بين المؤسسات الوطنية في سبيل إنجاح المهرجانات الكبرى مثل مهرجان الفحيص الذي يعكس صورة مشرقة عن الثقافة والفن والتاريخ في الأردن، كما يعكس خطاب الدولة الأردنية التنويري الموجه إلى العالم، ضمن الرؤية الهاشمية التي يقودها جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين المعظم.

الراعي البرونزي

 ومن المعروف بأن مهرجان الفحيص الذي يعقد سنويا بشعاره الثابت “الاردن تاريخ وحضارة”، يقدم خلال برنامجه فعاليات متنوعة ترضي كافة الاذواق، ويسعى إلى تقديم برنامج فكري، وثقافي، وفني، وانساني، واجتماعي متميز، يخاطب العائلة الاردنية بمختلف اهتماماتها وتوجهاتها. ويحظى المهرجان بمتابعة جماهيرية كبيرة، بحيث انه استضاف خلال سنين انعقاده كبار نجوم الغناء العربي من أبرزهم: وديع الصافي، صباح فخري، سيد مكاوي، جورج وسوف، هاني شاكر، ميادة الحناوي، مارسيل خليفه، ملحم زين، عاصي الحلاني، نجوى كرم، صابر الرباعي وغيرهم. وسيتم الاعلان عن برنامج المهرجان خلال الأيام المقبلة عبر مؤتمرا صحفيا يعقده السيد ايمن سماوي مدير مهرجان الفحيص.

تكافح مجلة “ملح الأرض” من أجل الاستمرار في نشر تقارير تعرض أحوال المسيحيين العرب في الأردن وفلسطين ومناطق الجليل، ونحرص على تقديم مواضيع تزوّد قراءنا بمعلومات مفيدة لهم ، بالاعتماد على مصادر موثوقة، كما تركّز معظم اهتمامها على البحث عن التحديات التي تواجه المكون المسيحي في بلادنا، لنبقى كما نحن دائماً صوت مسيحي وطني حر يحترم رجال الدين وكنائسنا ولكن يرفض احتكار الحقيقة ويبحث عنها تماشيًا مع قول السيد المسيح و تعرفون الحق والحق يحرركم
من مبادئنا حرية التعبير للعلمانيين بصورة تكميلية لرأي الإكليروس الذي نحترمه. كما نؤيد بدون خجل الدعوة الكتابية للمساواة في أمور هامة مثل الإرث للمسيحيين وأهمية التوعية وتقديم النصح للمقبلين على الزواج وندعم العمل الاجتماعي ونشطاء المجتمع المدني المسيحيين و نحاول أن نسلط الضوء على قصص النجاح غير ناسيين من هم بحاجة للمساعدة الإنسانية والصحية والنفسية وغيرها.
والسبيل الوحيد للخروج من هذا الوضع هو بالتواصل والنقاش الحر، حول هويّاتنا وحول التغييرات التي نريدها في مجتمعاتنا، من أجل أن نفهم بشكل أفضل القوى التي تؤثّر في مجتمعاتنا،.
تستمر ملح الأرض في تشكيل مساحة افتراضية تُطرح فيها الأفكار بحرّية لتشكل ملاذاً مؤقتاً لنا بينما تبقى المساحات الحقيقية في ساحاتنا وشوارعنا بعيدة المنال.
كل مساهماتكم تُدفع لكتّابنا، وهم شباب وشابات يتحدّون المخاطر ليرووا قصصنا.

زر الذهاب إلى الأعلى
Skip to content