الأردنمؤسسات مسيحية

يوم طبي مجاني كل أسبوعين لرعاية الأسنان

الراعي الذهبي

دانية البطوش-المغطس

كشف طبيب الأسنان الدكتور صموئيل قاقيش عن تخصيص يوم مجاني كل أسبوعين لعلاج مرضى الأسنان واللثة ضمن مشروع “اليوم الطبي المجاني لرعاية الأسنان”

وقال الدكتور قاقيش للمغطس: “المشروع جهد مشترك من قبل نادي روتاري ومن قبلي شخصياً، والفكرة العامة منه هو تنفيذ يوم طبي مجاني لعلاج مرضى الأسنان واللثة كل أسبوعين مرة واحدة، وتم التعاون مع عدة جهات، حيث يتم توفير المواد المستهلكة للعلاج مثل: البنج، الحشوات .. وغيرها بتمويل من نادي روتاري عمان كابيتال، بالمقابل يتم توفير العيادة والأدوات المستخدمة بالإضافة إلى جهدي الشخصي التطوعي”.

وأشار قاقيش إلى أن العلاج يستهدف جميع الناس بغض النظر عن خلفياتهم، مسلمين أو مسيحيين أردنيين وغير أردنيين وأنه لكل من هم بحاجة للعلاج.

وتابع: “ليس لي دور باختيار الشخص المتلقي للعلاج، يقرر النادي متلقي المنفعة من خلال عدة هيئات إنسانية وجمعيات ويركز على التنوع ليستفيد الجميع”.

الراعي البرونزي

واستعرض قاقيش للمغطس الإجراءات العلاجية المقدمة وقال: “تتضمن معالجة اللثة، جراحة اللثة، تنظيف الأسنان، الحشوات سواء تجميلية أو فضة، معالجة عصب ومعالجة عصب متقدمة حيث يوجد جهاز بالعيادة متقدم لسحب العصب، بالإضافة الى القلع الجراحي والقلع الذي لا يحتاج لجراحة “.

ومضى قائلاً: ” يتم تغطية التكاليف بناءاً على الإجراء وليس قيمة العلاج ويتم تغطيتها بالكامل ما دامت ضمن نطاق الإجراءات المقدمة” .

ونوه قاقيش إلى أن عمر المشروع يتجاوز الخمس سنوات إلا أنه خلال فترة الجائحة تم إيقاف المشروع بشكل مؤقت، وتمت المباشرة به فور انتهاء فترة الإغلاقات.

وانهى حديثه للمغطس: “تم خدمة عدد هائل خلال السنوات السابقة حيث حاولنا الوصول الى عدد كبير ونحاول أن نقدم أفضل الخدمات للأشخاص المحتاجين”

الراعي البرونزي

تكافح مجلة “ملح الأرض” من أجل الاستمرار في نشر تقارير تعرض أحوال المسيحيين العرب في الأردن وفلسطين ومناطق الجليل، ونحرص على تقديم مواضيع تزوّد قراءنا بمعلومات مفيدة لهم ، بالاعتماد على مصادر موثوقة، كما تركّز معظم اهتمامها على البحث عن التحديات التي تواجه المكون المسيحي في بلادنا، لنبقى كما نحن دائماً صوت مسيحي وطني حر يحترم رجال الدين وكنائسنا ولكن يرفض احتكار الحقيقة ويبحث عنها تماشيًا مع قول السيد المسيح و تعرفون الحق والحق يحرركم
من مبادئنا حرية التعبير للعلمانيين بصورة تكميلية لرأي الإكليروس الذي نحترمه. كما نؤيد بدون خجل الدعوة الكتابية للمساواة في أمور هامة مثل الإرث للمسيحيين وأهمية التوعية وتقديم النصح للمقبلين على الزواج وندعم العمل الاجتماعي ونشطاء المجتمع المدني المسيحيين و نحاول أن نسلط الضوء على قصص النجاح غير ناسيين من هم بحاجة للمساعدة الإنسانية والصحية والنفسية وغيرها.
والسبيل الوحيد للخروج من هذا الوضع هو بالتواصل والنقاش الحر، حول هويّاتنا وحول التغييرات التي نريدها في مجتمعاتنا، من أجل أن نفهم بشكل أفضل القوى التي تؤثّر في مجتمعاتنا،.
تستمر ملح الأرض في تشكيل مساحة افتراضية تُطرح فيها الأفكار بحرّية لتشكل ملاذاً مؤقتاً لنا بينما تبقى المساحات الحقيقية في ساحاتنا وشوارعنا بعيدة المنال.
كل مساهماتكم تُدفع لكتّابنا، وهم شباب وشابات يتحدّون المخاطر ليرووا قصصنا.

زر الذهاب إلى الأعلى
Skip to content