اخبار مسيحيةالجليلالمانشيت الرئيسيمقالات

المسيحيون العرب في اسرائيل: متميزون في التعليم العالي، عائلات اصغر وراضون عن ظروفهم

الراعي الذهبي

العائلات المسيحية هي الأصغر اذ ان معدل عدد الأولاد في العائلة المسيحية هو 2.04 بينما هو في المجتمع اليهودي 2.43 وبين المسلمين 2.6

فئة المسيحيين العرب هي ذات اعلى نسبة تعليم في الجامعة (53% منهم أكملوا تعليمهم العالي) بينما هو 34% في المجتمع العربي عامة و47.2% في المجتمع اليهودي.

نسبة الشابات المسيحيات في الجامعات هي الأعلى بين كل الفئات في إسرائيل اذ ان نسبتهم بين طلاب اللقب الثالث المسيحيين هو 64.1% بين طلاب اللقب الثاني المسيحيين حوالي 73%.

هذه بعض معطيات دائرة الإحصائيات المركزية في إسرائيل التي تنشرها بمناسبة أعياد الميلاد المجيدة عن المسيحيين في إسرائيل..

الراعي البرونزي

وجاءت المعطيات المفصلة في تقرير من 20 صفحة وليبدأ بأن عدد المسيحيين في إسرائيل 182 الفًا ، منهم 140 الفًا من المسيحيين العرب. ويضيف التقرير ان 83% من المسيحيين العرب يسكنون في الشمال (الجليل وحيفا).

اما اكبر التجمعات المسيحية العربية في اسرائيل بحسب الترتيب فهي:

الناصرة- 21400 شخص

حيفا- 16500 شخص

القدس – 12900 شخص

الراعي البرونزي

شفاعمرو -10400 شخص

نوف هجليل (الناصرة العليا)- 8700 شخص

تل ابيب- يافا- 7500

عبلين – 5700

كفرياسيف – 5400

الراعي البرونزي

المغار-4900

عيلبون-4100

ويوضح التقرير ان معدل عمر الشاب المسيحي العربي حين يتزوج هو 30.3 عامًا بينما للشابات المسيحيات العربيات: 26.7 سنة.

اما معدل عدد أولاد المرأة المسيحية العربية في إسرائيل فهو 1.74 مقابل 3 أولاد عند المرأة اليهودية و2.99 للمسلمة و1.94 للمرأة الدرزية.

ويشير التقرير ايضًا نسبة الطلاب المسيحيين العرب اعلى بكثير من نسبتهم في الجامعات في المجالات التالية وبالتدريج: الموسيقى ، إدارة أنظمة المعلومات، هندسة الشوارع ، هندسة الغذاء ، هندسة حاسب وكهرباء، تاريخ المسرح، علوم طبية، لغة وادب انجليزي.

الراعي البرونزي

بالمقابل تبيّن ان نسبة المسيحيين المسجلين في مكاتب الرفاه الاجتماعي (أي يحتاجون لمساعدة الدولة) هو الأصغر بين كل فئات المجتمع (حوالي نصف نسبتهم بين المسلمين) واقل بقليل من نسبتهم بين اليهود.

وكانت نسبة المسيحيين الذين قدموا للمحاكمة في قضايا جزائية متساوية مع نسبة اليهود واقل بأكثر من نصف من المسلمين العرب مع العلم ان نسبة المسيحيين العرب اوطئ منها بين المسيحيين غير العرب.

وفي استطلاع بين المسيحيين العرب قال 84% منهم انهم راضون عن حياتهم. وأعرب 46% تفاؤلًا عن ان تكون اعوامهم القادمة افضل. و74% منهم صرّحوا انهم يغطّون مصاريفهم الشهرية. وصرّح 93% من المسيحيين انهم يستخدمون الانترنت.

تكافح مجلة “ملح الأرض” من أجل الاستمرار في نشر تقارير تعرض أحوال المسيحيين العرب في الأردن وفلسطين ومناطق الجليل، ونحرص على تقديم مواضيع تزوّد قراءنا بمعلومات مفيدة لهم ، بالاعتماد على مصادر موثوقة، كما تركّز معظم اهتمامها على البحث عن التحديات التي تواجه المكون المسيحي في بلادنا، لنبقى كما نحن دائماً صوت مسيحي وطني حر يحترم رجال الدين وكنائسنا ولكن يرفض احتكار الحقيقة ويبحث عنها تماشيًا مع قول السيد المسيح و تعرفون الحق والحق يحرركم
من مبادئنا حرية التعبير للعلمانيين بصورة تكميلية لرأي الإكليروس الذي نحترمه. كما نؤيد بدون خجل الدعوة الكتابية للمساواة في أمور هامة مثل الإرث للمسيحيين وأهمية التوعية وتقديم النصح للمقبلين على الزواج وندعم العمل الاجتماعي ونشطاء المجتمع المدني المسيحيين و نحاول أن نسلط الضوء على قصص النجاح غير ناسيين من هم بحاجة للمساعدة الإنسانية والصحية والنفسية وغيرها.
والسبيل الوحيد للخروج من هذا الوضع هو بالتواصل والنقاش الحر، حول هويّاتنا وحول التغييرات التي نريدها في مجتمعاتنا، من أجل أن نفهم بشكل أفضل القوى التي تؤثّر في مجتمعاتنا،.
تستمر ملح الأرض في تشكيل مساحة افتراضية تُطرح فيها الأفكار بحرّية لتشكل ملاذاً مؤقتاً لنا بينما تبقى المساحات الحقيقية في ساحاتنا وشوارعنا بعيدة المنال.
كل مساهماتكم تُدفع لكتّابنا، وهم شباب وشابات يتحدّون المخاطر ليرووا قصصنا.

زر الذهاب إلى الأعلى
Skip to content