English

Jerusalem Church Leaders condemn Israeli intrusion into funeral process of Shireen Abu Akleh

الراعي الذهبي

We, the Greek Patriarch of Jerusalem, the Latin Patriarch of Jerusalem, and the Bishops and the faithful of the Christian Churches in the Holy Land, hereby condemn the violent intrusion of the Israeli Police into a funeral procession of the slain journalist Shireen Abu Akleh, as it was going from Saint Joseph Hospital to the Greek-Melkite Cathedral Church.

The Police stormed into a Christian health institute, disrespecting the Church, disrespecting the health institute, disrespecting the memory of the deceased, and forcing the pallbearers almost to drop the coffin.

Israeli Police’s invasion and disproportionate use of force, attacking mourners, striking them with batons, using smoke grenades, shooting rubber bullets, and frightening the hospital’s patients, is a severe violation of international norms and regulations, including the fundamental human right of freedom of religion, which must be observed also in a public space.

The St. Joseph Hospital has always proudly been a place of encounter and healing for all, regardless of their religious or cultural belonging, and it intends to continue to be so. What happened last Friday deeply wounded not only the Christian community, the Sisters of St. Joseph of the Apparition, the owner of the Hospital, and all the hospital staff, but also all people who in that place have found and still find peace and hospitality.

The Sisters and the staff of St. Joseph Hospital will keep their commitment to being a place of healing.

الراعي البرونزي

The tragic episode of last Friday makes this commitment even stronger than ever.

Jerusalem, Saint Joseph Hospital, May 16th, 2022

تكافح مجلة “ملح الأرض” من أجل الاستمرار في نشر تقارير تعرض أحوال المسيحيين العرب في الأردن وفلسطين ومناطق الجليل، ونحرص على تقديم مواضيع تزوّد قراءنا بمعلومات مفيدة لهم ، بالاعتماد على مصادر موثوقة، كما تركّز معظم اهتمامها على البحث عن التحديات التي تواجه المكون المسيحي في بلادنا، لنبقى كما نحن دائماً صوت مسيحي وطني حر يحترم رجال الدين وكنائسنا ولكن يرفض احتكار الحقيقة ويبحث عنها تماشيًا مع قول السيد المسيح و تعرفون الحق والحق يحرركم
من مبادئنا حرية التعبير للعلمانيين بصورة تكميلية لرأي الإكليروس الذي نحترمه. كما نؤيد بدون خجل الدعوة الكتابية للمساواة في أمور هامة مثل الإرث للمسيحيين وأهمية التوعية وتقديم النصح للمقبلين على الزواج وندعم العمل الاجتماعي ونشطاء المجتمع المدني المسيحيين و نحاول أن نسلط الضوء على قصص النجاح غير ناسيين من هم بحاجة للمساعدة الإنسانية والصحية والنفسية وغيرها.
والسبيل الوحيد للخروج من هذا الوضع هو بالتواصل والنقاش الحر، حول هويّاتنا وحول التغييرات التي نريدها في مجتمعاتنا، من أجل أن نفهم بشكل أفضل القوى التي تؤثّر في مجتمعاتنا،.
تستمر ملح الأرض في تشكيل مساحة افتراضية تُطرح فيها الأفكار بحرّية لتشكل ملاذاً مؤقتاً لنا بينما تبقى المساحات الحقيقية في ساحاتنا وشوارعنا بعيدة المنال.
كل مساهماتكم تُدفع لكتّابنا، وهم شباب وشابات يتحدّون المخاطر ليرووا قصصنا.

زر الذهاب إلى الأعلى
Skip to content